مرحباً بكم فى جمعية اعلاميون

الغربي يستقبل مدير “إعلاميون” حائل

28/12/2021
استقبل  الدكتور سعود الغربي رئيس مجلس إدارة جمعية “إعلاميون”، الدكتور مفرح الرشيدي مدير فرع الجمعية بحائل، بحضور عدد من أعضاء “إعلاميون” وأصدقاء الجمعية من رجال الأعمال، والزملاء الإعلاميين في اجتماع أخوي يعزز أواصر أسرة “إعلاميون”، ويتناول القضايا الإعلامية ذات الاهتمام المشترك.
وأوضح الدكتور سعود الغربي، أن الجمعية تولي اهتمام خاص بالجوانب الاجتماعية لأعضائها وتستثمر الفرص للقاءات الأخوية خاصة عندما يزور العاصمة الرياض، أعضاء الجمعية من المناطق الأخرى، مشيرا إلى أن لجنة شؤون الأعضاء نظمت أكثر  من لقاء وفي اجندتها برامج أخرى، متنوعة تجمع الأعضاء وتعزز ترابطهم.
وأضاف الغربي تُعدُّ  أسرة “إعلاميون” أكبر تجمع مهني إعلامي على مستوى المملكة ولها أعضاء في كل المناطق والمدن وفروع لها إدارات خاصة ولكن تعمل مع بعضنا بعضًا بتكامل، ويلتقي العضو زملاء له في كل مدينة. مبينًا أن من ضمن استراتيجية الجمعية أن تقيم أنشطة نوعية في المناطق من خلال فروعها وتدعو الأعضاء على مستوى المملكة للاستفادة منها والمشاركة فيها.
ومن جانبه عبر  الدكتور مفرح الرشيدي عن شكره وتقديره للجمعية لإتاحة الفرصة التي جمعته مع نخبة من الإعلاميين المبدعين المنتسبين للجمعية وأعضاء مجلس إدارتها المحترفين.  قائلًا ” لقد عشت ليلة ممتعة جمعت ما بين الثقافة والأدب والإعلام والفكر والحوار الراقي ، كنت أتمنى أن تطول ساعات اللقاء ليطول الحديث الماتع مع الزملاء. مؤكدًا أنه تناقش مع رئيس الجمعية ونائبه وأمين الجمعية وتناولنا موضوعات عدة تتعلق بفرع حائل، وما تحقق خلال الفترة الماضية، و الخطة الاستراتيجية لتطوير الاعلام في منطقة حائل التي طلبها سمو أمير  المنطقة ، كما نوقشت خطة العام القادم بما فيها من اتفاقيات ومبادرات تخدم تخدم الوطن الغالي، وإمكانية مواءمتها واتساقها مع الرؤية والرسالة التي تقوم عليها الجمعية   . لافتًا إلى أنه نوقشت أهمية تفعيل دور الجامعات في صناعة خريجي الإعلام؛ ليقوموا بالعمل الإعلامي علي أكمل وجه؛ وليكون موازيًا للقفزات الطموحة التي تقودها قيادة هذه البلاد ومع هذه الرؤية التي وضعت المملكة في حالة من الرقي والنمو المتسارع الذي يختصر السنوات. مشيرًا إلى أن الإعلام هو أحد أهم الأدوات التي تُبنى عليها الدول، ويسهم أيضًا  في خلق الصورة الذهنية ويبرز ما لدى هذه الدول من قدرات؛ لذلك الوطن يستحق منا دائمًا أن نقدم له الكثير والكثير  .
شارك المقالة
جميع الحقوق محفوظه جمعية اعلاميون © 2021
الأعلىtop