مرحباً بكم فى جمعية اعلاميون

رئيس اعلاميون في ضيافة الثقافة و الفنون بجدة

27/10/2021

 

استضافت جمعية الثقافة و الفنون بجدة رئيس جمعية “إعلاميون” الدكتور سعود الغربي  للحديث عن الجمعية في ندوة “إعلاميون تجربة مجتمعية تترجم رؤية ٢٠٣٠” و بحضور عدد من المسؤولين و الإعلاميين و الإعلاميات.  

‏استهل الغربي حديثة: سأتحدث عن تجربة إعلامية عريقة؛ انبثقت من المجتمع خدمة للوطن و المواطن و مهنة الإعلام.  و دائمًا ما نستلهم كلام ولي العهد الأمير محمد بن سلمان و التي تقول دائما ما تبدأ قصص النجاح بالرؤيا و أنجح الرؤى هي تلك التي تبنى على مكامن القوى ،بلادنا لديها  قوى استثمارية ضخمة و سنعسى بأن تكون محركًا لاقتصادنا و مواردنا و مورد إضافي لبلادنا و هذا هو عامل نجاحنا ، و ثروتنا التي لا تعادلها ثروة هي الشباب الطموح و هم فخر بلادنا و مستقبلها بإذن الله  .

و أضاف أنه لما انطلقت جمعية “إعلاميون” كانت الرؤيا طموحه لتحقق أهدافها ، و في المجتمع لدينا طاقات و خبرات كبيرة و شباب و لدينا أقسام للإعلام في الجامعات و كذلك لدينا هواة و عشاق للإعلام و الذي يزخر بالمواهب و الطاقات بشكل كبير ، تحاكي رؤية ( 2030 ) في خمس محاور أولها الحلم ، و الرؤيا ، و التطوع ، فنحن نؤمن بأن كل المهتمين في أي مجال لابد أن يقدمون جانب من خبراتهم و وقتهم و تجربتهم في جانب التطوع ، و التطوير ، و بناء الإنسان كون التدريب ركن أساسي في جمعية إعلاميون.  

و أشار الغربي إلى أن  تأسيس جمعية “إعلاميون” تم في منزلي الشخصي ، و كانت حلم في تلك الفترة و لكن اليوم و لله الحمد الحلم قد تحقق واقعاً ، بأن يتوحد الجميع تحت مظلتها و تسهم في المجتمع؛ ليساهم فيها الجميع . مبيناً اليوم للجمعية أعضاء في مختلف المناطق و لها فروع في عدد من المناطق ، و جارٍ إنشاء فروع في بعض المدن أيضا ، و عملنا على أن يكون لدى الجمعية مشاريع دائمة وصلت إلى خمسة مشاريع بعضها انطلق و البقية ما تزال في الطريق .

و كشف الغربي عن تحضيرهم لدبلوم متخصص في الإعلام، و مازال طموح الجمعية كبير للتحول إلى أكاديمية. لافتا إلى أنه لديهم صندوق إعلاميون المجتمعي و الذي يهدف إلى خدمة الإعلاميين المحتاجين.  كما وضُعت مجموعة برامج؛ لخلق فرص دائمة للإعلاميين، بالإضافة إلى حاضنة للمشاريع، و اليوم أصبحنا نطلق على مقر الجمعية في الرياض مجمع الجمعيات  .

و زاد أن الجمعية اليوم تجمع أكثر من ( 450 ) عضوا من الصحفيين و المذيعين و أخصائي العلاقات العامة و الاتصال التسويقي و الأكاديميين من الجامعات  .

و من جانبه أشار الأستاذ أحمد الصبيح مدير جمعية الثقافة و الفنون بجدة أن سيرة الدكتور سعود بن فالح الغربي و مسيرته تضيء بالإنسانية و المحبة و العطاء و التميز  .

‏تحية إجلال و شكر و تقدير له و لجميع الزملاء في  إعلاميون على دورهم الفاعل  و الريادي في تحقيق رسالة الإعلام السامية بمهنية تصنع الفارق و تحقق المنجزات .

 

شارك المقالة
جميع الحقوق محفوظه جمعية اعلاميون © 2021
الأعلىtop