مرحباً بكم فى جمعية اعلاميون

الإعلام العقاري

5/7/2022

لاشك أن للإعلام رسالته وأهدفه السامية لكل ما يقصده ويتحراه بالدقة والموضوعية، والحاجة إليه مع التقدم الكبير الذي يشهده العصر الذي غاب معه كل ما هو تقليدي.

كما يُعد الإعلام بقدراته المتقدمة أقوى أداة اتصال تخدم المواطن والمقيم لمواكبة العصر وتفاعله معه من خلال ما قام به من دورٍ حاسمٍ في شرح القضايا ومعالجته ما بها من سلبيات وإيجابيات وعرضها وإيصالها للجمهور، وهذا يستدعي خلق مسارات متنوعة تخدم المواطن في مختلف الجوانب التي يحتاج إليها للاستفادة من الطفرة الموجودة الموجهة لسوق العقار، وهذا بلا شك يحتاج إلى  تحديد المسار الإعلامي والتركيز على ميول معينة دون التشتت في عدة مسارات، كون التركيز على جانب محدد في الإعلام يعد مصدر قوة ويجعله مرجعًا للأسئلة من حيث تسويقها وإبراز أهم مميزاتها وسلبياتها والطرق المثلى لمعالجة السلبيات، والاستفسارات خاصة مع تطور سوق العقار وارتفاع حجم التداول الذي أدى إلى تطوير العديد من القطاعات المرتبطة به كالتثمين والتقسيط وغير ذلك.

فالإعلام العقاري في الوقت الحالي يعد ضرورة وهو يمر بمرحلة مخاض تجده أحيانا يتجه إلى مستثمر عقاري من خلال تلميعه وتجسيده في سوق العقار وبعضهم من يبحث عن المصداقية، وهذا يستدعي تأهيل الكوادر الإعلامية والبشرية بكفاءة واحترافية؛ ليصبحوا شخصيات إعلامية متخصصة في جانب الإعلام العقاري، ولنجاح ذلك لابد من تقديم دورات بأنماط متنوعة وغير تقليدية في صناعة التقارير، وفن الخطابة، وإعداد الحملات الإعلانية وغيرها مع مدربين معتمدين وأكاديميين متخصصين يقومون بالتدريب، ويشاركون قصص نجاحهم بتقديم نماذج حية لناجحين يتحدثون عن تجربتهم الشخصية في المسار الإعلامي، وفتح المجال للنقاش والحوار من خلال جلسات لتبادل الخبرات والمعلومات، مما ينعكس على روح التواصل والتفاعل في مختلف الحالات.

فدور الإعلام العقاري دور مهم في زيادة النشاط الاقتصادي، خاصة بعد أن ظهر في السوق المحلية أكثر من إصدار عقاري من المجلات والملاحق المتخصصة المدعومة من قبل هؤلاء العقاريين، في خطوات لايخفى الهدف الأساسي منها ؛ وضمن هذ  التنسيق.

فالعقار في المملكة يُعدُّ من أقوى العقارات على مستوى العالم وهذا سيزيد من عملية الارتقاء في الإعلام العقاري لاسيما بوجود قنوات فضائية متخصصة وفق استراتيجية جيدة لها تأثيرها وخططها الواضحة إلى جانب تبادل المنفعة بين الصحف والمجلات من جهة والشركات العقارية والمستثمرين من جهة أخرى فتسهم في التمكين لإدارة مسار الإعلامين بكفاءة واحترافية خاصة بعد أن أصبحت وسائل الإعلام في العصر الحديث عنصرًا أساسيًا في حياة الناس وضرورة لدعم مقومات الدولة اقتصاديًا واجتماعيًا وسياسيًا.

شارك المقالة
جميع الحقوق محفوظه جمعية اعلاميون © 2021
الأعلىtop