مرحباً بكم فى جمعية اعلاميون

السعودية نحو الفضاء

25/5/2023

نجحت تطلعات المملكة العربية السعودية في التفوق على جميع التوقعات وباتت طموحات المملكة تتخطى أفق الخيال بحق، فما أن تنتهي من مشروع تنموي حتى تبدأ في أخر، ويمكن القول أن السعودية تفوقت على نفسها وصنعت سلسلة من النجاحات المتواصلة التي أدهشت الجميع، ففي كل مجال استطاعت أن تكتسح وان تصنع لنفسها مكانة فريدة لم يصل إليها أحدًا من قبل، بل باتت تتحدى نفسها في نجاحاتها.

ومؤخرًا سلكت المملكة دربًا ليس بالجديد عليها هو علوم الفضاء فأرسلت أثنين من خيرة شبابها إلى فضاء الكون؛ لترسخ وتسجل اسم المملكة في هذا العمل الشيق، ولمن لا يعلم فأن مجال علوم الفضاء ليس بالأمر الجديد بل إن المملكة فمنذ سنوات بعيدة تولى الأمير سلطان بن سلمان عبد العزيز آل سعود مهام أن يكون أول رائد فضاء مسلم سعودي يخرج إلى الفضاء بواسطة أحدى الرحلات المُنظمة من ناسا، واليوم بات هذا المشهد المُشرف يتكرر بعدما وصلا رائدا الفضاء السعوديين ريانة برناوي وعلي القرني إلى محطة الفضاء الدولية، بعد رحلة استغرقت نحو 16 ساعة.

إن المشهد أصبح أكثر تفاؤلًا بما استطاعت دول الخليج العربي التحليق بعيدًا في الفضاء ويترك بصمته ويكشف عن تطلعاته التي باتت تتخطى حدود الكرة الأرضية، وينظر إلى المستقبل بكل اكتراث، خاصة بعد التجربة التي نفذتها مؤخرًا الشقيقة الإمارات العربية المُتحدة، ليعرف العالم أجمع أن دول الخليج العربي لن تتوقف أحلامها عند استخراج اكبر قدر من النفط، بل إن الحلم أصبح أكثر قوة وجرأة تخطى عنان السماء ليصل إلى الفضاء الخارجي لهذا الكون.

لم يعد لدى أدنى شك أن المملكة العربية السعودية ستفاجئ الجميع وستذهل العالم بآسره بما ستحققه من إنجازات غير مسبوقة في علوم الفضاء، وإنها ستكون رائدة كعادتها في هذا الفرع المعرفي الذي سيكشف لنا اسرار هذا الكون.

هاجر السليم

عضو جمعية إعلاميون

hajar_alsaleem@

شارك المقالة
جميع الحقوق محفوظه جمعية اعلاميون © 2021
الأعلىtop