مرحباً بكم فى جمعية اعلاميون

العلم السعودي الأكثر احتراما بين أعلام دول العالم

22/2/2024

 

تتخذ الدول أعلاما ترمز إليها وبمجرد رؤيتها تعلم أنها تخص تلك الدولة أو هذه المملكة أو الجمهورية أو السلطنة .. وقد تتشابه الأعلام خاصة للدول المجاورة أو التي تنقسم إلى أكثر من دولة وتتخذ إعلامًا متشابهة ونلاحظ هذا في الدول المستقلة عن بريطانيا أو روسيا أو حتى في أفريقيا وآسيا مثل كوريا الشمالية والجنوبية وهونج كونج والصين وتايوان والسودان الشمالي والجنوبي والدول المستقلة عن الاتحاد السوفيتي ..
جميع الأعلام في كل العالم بينها تشابه في الشكل والرمز أيضاً نجد دولاً كثيرهً تتخذها وتتفق في اختياراتها وهناك دول كثيره تتخد النسر والصقر والأسد والفهد وكثيراً ما تجد بعض الطيور والحيوانات القوية والمفترسة أو أشكالًا مختلفةً للتيجان الذهبية رموزًا لدول كثيرة تتفق في عناصر كثيرة.
ويختلف عن كل هؤلاء العلم السعودي فهو متميز ومتفرد حيث أنه العلم الوحيد المقدس الذي يحترم في كل أنحاء العالم فهو العلم الوحيد الذي لا ينكس إطلاقًا ونهائيًا لأنه يحمل راية التوحيد وشعار الإسلام لا إله إلا الله محمد رسول الله.

العلم السعودي هو العلم الوحيد الذي لا يهان ولا ينكس ولا يهمل إطلاقًا
.. ومن المفروض والواجب ألا يهمل ولكنه للأسف يهمل وللأسف الشديد يهمل هنا في وطنه .. فكثير من المشاهدات المؤلمة تتعدد هنا وتجد العلم السعودي وقد أُهمل .. وأكتب فعلاً والألم يعتصرني وأنا أرى علم بلادي يهمل دون قصد ..
ففي الرياض مثلا عليك أن تقوم بجولة على بعض المباني الحكومية والهيئات والمدارس والإدارات المختلفة لتجد أن العلم شبه ممزق أو لايكون واضحًا وتظهر كلماته من كثرة الأجزاء المقطوعة والتي غاب لونها وأصبح لا لون له .. أو تجد العلم عبارة عن قطعة صغيرة متبقية لا تصلح لأي شيء لا لون لها ولا شكل وتظل قطعة قماش بالية متسخة تحمل بعض الحروف أو الكلمات لشهادة التوحيد.
والله أنني أكاد أن أطرق أبواب كل المسؤولين وأنبههم وهذا ما حدث في بعض المرات أن قمت بمحادثه بعض مسوؤلي العلاقات أو المسؤول الأول مباشره لاستبدال العلم لكن  للأسف لا يتم استبدال العلم إلا عند زيارة مسؤول أو أمير .
ويأتي يوم التأسيس وتكسو آلاف الأعلام كل أنحاء المملكة في كل مكان  وهذا يشكل منظر بديع وأنت ترى علم بلدك يرفرف بكل مكان وهو يكاد يضيء من رونق الألوان وجوده العلم وترى العلم وهو بمثابة رداء للأطفال والكبار والشباب والشابات وهذا أيضًا لا يلائم مكانة ومنزلة العلم لأنه يقع على الأرض أو ترتديه بعض النساء أو الأطفال بشكل لا يليق فترى المغني أو المغنية أو الراقص يتوشحون بالعلم وهم يلعبون أو يغنونأاو يرقصون وغير ذلك من الأعمال التي لا تتفق مع هذا العلم الذي يحمل شهادة التوحيد.
العلم او الرمز لا يهمل أو يهان، ومن أراد أن يرتدي هذا الرمز يكتفي بارتداء قطعة خضراء عليها النخلة أو بدونها فهو اللون الذي يرمز إلى المملكة ولا داعي لأن يكون عليها كلمة التوحيد ..
ومن هنا فإني أُناشد المسؤولين ورؤساء القطاعات وكافة المديرين وحتى الوزراء بأن يرفعوا أعينهم ليروا العلم السعودي الذي يعتلي المباني التابعة لديهم والأمر باستبداله إن كانت الشمس والعوامل الجوية قد مزقته أو بدلت لونه.

العلم السعودي هو العلم الوحيد الذي لا ينكس أبدًا في أي مناسبة أو لوفاة أي ملك أو رئيس أو امبراطور مثل بقية الأعلام في العالم كله .

علينا أن نحترم رمزنا وعلمنا الذي يحمل أقدس الكلمات التي هي مفتاح الجنه والتي بعث الله كل الأنبياء والرسل من أجلها .. بل أن هذا العالم كله منذ آدم عليه السلام وحتى نهاية العالم قد خلق من أجل لا إله إلا الله

ختاماً (احترموا علمكم ورمزكم)

 

سهيل السهيل

sssuhail150@

عضو جمعية إعلاميون

شارك المقالة
جميع الحقوق محفوظه جمعية اعلاميون © 2021
الأعلىtop