مرحباً بكم فى جمعية اعلاميون

الكنز الذي يقدمه المستهلك !

1/2/2022

ما سأكتبه في هذا المقال هو ما أسميه بالكنز الذي يقدمه المستهلك او العميل للمنظمة أو الشركة أو المطعم أو المحل أو الحلاق أو الأسر المنتجة، نعم صدق أو لا تصدق! هو كنز تغفل عنه كثير من المشاريع أو الجهات بحجة أننا في السليم وخدماتنا الكل يمدحها ومنتجاتنا لا غبار عليها وغير كذا نحن لا تردنا أي شكاوى أو تذمر من قبل عملائنا. 

ما هو الكنز؟

الكنز هي الشكوى التي يقدمها لك العميل نعم، هي ذلك الضوء الذي يلقيه العميل ليريك مكان الخلل في خدمتك ومنتجك، ليجعلك ترى نقاط الضعف لديك، فتتحسن وتتطور  وتكسب رضا عميلك، لذلك من المهم والأهم أن نهتم بشكوى وآراء عملائنا على الدوام ونضع لها كل الإجراءات والسياسات والأنظمة التي تمكنهم من التعبير عن ما يدور في داخلهم من مشاعر، وأيضًا يجب تهيئة وتدريب العاملين في الصف الأمامي على التكيف والاتزان في التعامل مع العملاء وتقبل آرائهم مهما كانت والرفع بها جميعًا للأقسام المختصة لتحليلها وإيجاد الحلول لها حتى نكسب بذلك عملائنا ومزيد من العملاء، فالعميل هو الشريك وهو من يستخدم ويجرب خدمتك لذلك هو أحق و أعرف بما يحبه ويكرهه فلا تنازعه في حقوقه بدعوى أن خدماتك كاملة وذات جودة عالية، فالجودة في الخدمة تأتي من تحقيق رغبات العملاء وتقديم الأفضل لهم وفق ما يرضيهم.

شكاوى العملاء غير منطقية!

صحيح بعض آراء وملاحظات وشكاوى العملاء ليست محايدة  أو منطقية أو لا تستطيع تحقيقها لأي سبب كان، لكن على الأقل احترم ما يقولون وتقبله بصدر رحب واعمل على تحقيق ما يرضيهم بالمستطاع ووفق الإمكانيات المتاحة، وهذا أقل الإيمان وأضعفه هو أن تستمع للعميل وتعتذر عن الخطأ عند حصوله، بالإضافة إلى أنه من أبسط حقوق العملاء هي الشكوى ومن أعلى الواجبات عليك هو تقبل تلك الشكوى ومحاولة حلها فأنت لا تعلم ولن تعلم بكل التفاصيل المحيطة بخدمتك التي تقدمها و تذكر لولا اهتمام العميل بخدمتك لما حضر إليك وترك العديد من المنافسين خلفه، على الرغم من كل تلك الإعلانات في السوشل ميديا و شوارع المدينة، وهذا دليل على  اهتمامه بخدمتك ومنتجك.

ختامًا:

استفد من كل حرف يقوله العميل حتى وإن كان ليس في محله الصحيح، استفد من شريك تجارتك ورفيق دربك وصديق خدمتك، وتذكر (رحم الله من أهداني عيوبي) هي فعًلا هدية مجانية تُقدم لك كصاحب عمل تجاري، سواء من عميل مستمر أو عميل عابر سبيل لأول مرة، فهي تجعلك ترى كل التفاصيل من جميع الزوايا، والعميل إن لم يعبّر لك فسيعبّر لغيرك، أو سيكتم تجربته ويتوجه فورًا للمنافسين الذي يسعون بشكل مستمر لكسب مزيد من العملاء الأوفياء الأصدقاء.

الناشر : موقع جمعية حماية المستهلك

شارك المقالة
جميع الحقوق محفوظه جمعية اعلاميون © 2021
الأعلىtop