مرحباً بكم فى جمعية اعلاميون

المملكة تمكين المرأة السعودية

14/3/2023

مازلنا في شهر المرأة، ومازالت المملكة العربية السعودية تعطي المزيد وتمهد الطريق أمام المرأة ومستقبلها، وتعمل على دعمها في شتى المجالات، وذلك من منطلق الإيمان بحقوق المرأة، وإنها محور أساسي وركيزة هامة في بناء الوطن، وفي يوم المرأة العالمي سأحتفي بـ« المرأة » في وطني الغالي، تلك المرأة التي باتت تحلم وتطمح وتحقق ما تحلم به، بل باتت تجد الكثير من الأيادي التي تعينها على تحقيق أحلامها.
وفي مملكتنا الغالية أصبحت المرأة سفيرة وطبيبة ومُعلمة ومُهندسة، وناشطة إجتماعيًا وكاتبة ورسامة تقام لها المعارض الفنية يحضرها كبار الشخصيات، وأصبحت تٌحلق في سماء الإبداع، وتحصل على الدعم أينما وجدت، بداية من الأسرة النواة الأولى للمجتمع والتي تغيرت نظرتها بشكل كُلي إلى دور المرأة المجتمعي ودفعت بمزيد من الثقة في نفوسهن ليحصدن بعد ذلك نجاحات لا حدود لها في كل مجال.
الشاهد على حجم النجاحات التي وصلت لها المرأة السعودية ما أعلنت عنه مجلة فوربس عام 2017 والتي كشفت عن اختيار السعودية لبنى العليان على قائمة أقوى النساء بالعالم، وذلك لكونها سيدة أعمال تدير تجارتها الضخمة، وكذلك ياسمين الميمني أول امرأة تصبح طائرة بشكل رسمي، والسعودية أسيل الحمد اول سيدة تشارك في مسابقات الفورمولا وان، هؤلاء جميعًا مثالًا نموذج بسيطة في قائمة لا حصر لها من السعوديات الناجحات.
ولأننا نعيش في ظل قيادة حكيمة تغدق علينا دومًا بالأمل وتحثنا على النجاح أيقن أن المستقبل بأنتظار المزيد من الكوادر الهامة في شتى المجالات، وستكون المرأة عنصرًا لا غنى عنه في سلسلة المشروعات الضخمة التي تعمل مملكتنا على تنفيذها، وستذكر كتب التاريخ عن أسماء ستُخلد لأنها استطاعت وببساطة أن تُنجز وتُعلم وتبتكر وتٌبرع فيما تصنعه.

هاجر السليم

عضو جمعية إعلاميون

hajar_alsaleem@

شارك المقالة
جميع الحقوق محفوظه جمعية اعلاميون © 2021
الأعلىtop