مرحباً بكم فى جمعية اعلاميون

لا تعتزل الحياة

2/11/2022

قد تدفعك الحياة نحو العُزلة..

والعُزلة قرار شخصي يجد فيها الإنسان مساحة استقرار وسلام.
لكنها في الحقيقة ليست استقراراً حقيقياً، ولا تُمثّل سلاماً أبدياً، هي انهزامية وعدم مواجهة..

إن لم تواجه الحياة وظروفها وقسوتها بِجَلَد وصبر وقوّة فما قيمة الأشياء العظيمة التي تطمح للوصول لها؟

إن انطفأت روحك ستموت أنت، وحدك، ولن يُشاركك أحد هزيمتك، هل أنت مُستعد لِتَقَبُلْ الأمر؟

ولا تعتقد أن الآخرين سيهتمون لأمرك.. أبداً، في أفضل الأحوال ستجد من يسألك وبدافع الفضول “وجهك ملامحه تعبانة، فيك شي؟”، وإذا أجبت بصدق ستجد قصّتك حديث الجميع، وإذا لزمت الصمت ستبقى وحيداً عاجزاً..

مُرّة هذه الحياة، لكنها جميلة ورائعة عندما تهزم مرارتها، عندما تنتصر سترى أن هذه التضحيات كانت من أجل شيء يستحق..

لا تستسلم، ليست لك وحدك، حتى لي أنا، دائماً وأبداً أُنازع النفس صبراً يكاد يتلاشى، وأدفع عن الروح يأساً يحاول التسلل لها، وأتقدّم، أتمسك بأمل الغد الذي سيكون أفضل، وبرجاء الله الذي لا يخذلُ عبداً لجأ إليه..

كُنْ حياً، فالحياة تُعاش لا تُنتظر، والعزلة موتٌ على قيد الحياة، من أجلك أولاً وأخيراً يجب أن لا تعتزل الحياة..

شارك المقالة
جميع الحقوق محفوظه جمعية اعلاميون © 2021
الأعلىtop