مرحباً بكم فى جمعية اعلاميون

10 مليارات شجرة.. هدية مملكتنا للعالم في عيدها الوطني

20/9/2022

نشر صندوق النقد الدولي في موقعه الالكتروني، البيان الختامي الذي خلص إليه خبراء صندوق النقد الدولي، بعد زيارة للمملكة العربية السعودية، وقد أشاد البيان بجهود المملكة على صعيد سياسات المناخ، الرامية إلى تخفيف آثار التغير المناخي والتكيف معها، عبر مبادرة “السعودية الخضراء” التي أُعلن عنها عام 2021، للحد من انبعاثات الكربون، برفع الغطاء النباتي في المملكة، من خلال زارعة 10 مليارات شجرة، لتكون بمثابة مصرّف للكربون.
تشير الدراسات الحديثة، إلى أن تركيز ثاني أكسيد الكربون الحالي، هو الأعلى منذ 14 مليون سنة، ويرجع ذلك إلى زيادة النشاط البشري، لا سيما إزالة الغابات وحرق الوقود الأحفوري، التي تُسبّب عالميًا ظاهرة الاحترار الحراري، التي تهدد بانهيار التنوع البيولوجي على الكوكب، وتمدد الصحاري، وتصبح المحيطات أدفأ، وقد بدأت مؤشرات ذلك، حيث انخفض الجليد البحري في منطقة القطب الشمالي، إلى أدنى مستوى على الإطلاق، مما دعا الأمم المتحدة متمثلة في أمينها العام، إلى دعوة دول العالم، إلى الالتزام بتحييد نسبة الكربون على  الكوكب إلى الصفر في عام 2050م، ويستلزم الوصول إلى هذه النسبة، أن تبدأ الدول بالتخلي تدريجيا عن استهلاك الوقود الأحفوري، ويأتي الفحم ثم النفط كأهم موارده، وفي الوقت نفسه زيادة نسبة مساحات الغابات على الكوكب، التي تعد هي المصرف الطبيعي للكربون في الغلاف الجوي .
من هنا تكمن الأهمية البالغة لهذه المشروع البيئي العالمي، الذي تنوي المملكة إنجازه حتي 2030، بفضل أداء اقتصادها القوي، الذي أشاد به بيان خبراء صندوق النقد الدولي ، والذي أعتبره بمثابة هدية عظيمة، ذات تأثير عميق علي مستقبل الكوكب، تقدمه المملكة إلى العالم، وهي تحتفل بعيدها الوطني الثاني والتسعين، تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، وفقهما الله .

شارك المقالة
جميع الحقوق محفوظه جمعية اعلاميون © 2021
الأعلىtop